اعلان هام الى الطلبة الخريجين للعام الدراسي 2016-2017              جدول امتحانات النصف الاول من الفصل الدراسي الاول              الجلسة الثانية لمجلس كلية الصيدلة              ندوة علمية لفرع الصيدلة السريرية              جدول الدروس الاسبوعي

  مقالات صيدلانية
 

 

الأعشاب الطبية: الفوائد والأضرار

 

 

 

لا يكاد يخلو بيت في كل المجتمعات من الأعشاب الطبية بل إن كثيراً من الناس يتناول خلطات الأعشاب كعلاج لكل داء وأصبح العلاج بالأعشاب لدي بعض الناس الملاذ الآمن والبديل المناسب للطب الحديث. وقد استخدمت الحضارات القديمة مثل قدماء المصريين والعرب وغيرهم من الحضارات الأعشاب في علاج الكثير من الأمراض. وهناك 50 ألف عشب في العالم يستخدم منها في العلاج 5 آلاف عشب ولكن الفوضى والاستخدام العشوائي لهذه الأعشاب جعل الكثير من الناس في حيرة من أمرهم حول أمان استخدامها.

 هنالك انطباع عام لدى الكثير من الناس عن الأعشاب الطبية وهي ان هذه الأعشاب إذا لا تنفع فأنها لا تضر. هذه المقولة ليست دائما صحيحة. حيث يعتقد الكثيرون أن الأعشاب الطبية تعتبر آمنة و مفيدة على الإطلاق، و إذا لم تتحقق الفائدة منها فلا ضرر من تناولها. وعادةً ما يتم استغلال هذا الأمر في تسويق المنتجات العشبية، فبمجرد وجود مصطلح عشبي سيعطي انطباع أن المنتج آمن ولا خطر من تناوله  في كل الحالات.

في الحقيقة فانه دائما يفضل استشارة الطبيب او الصيدلي عند تناول هذه الأعشاب وخصوصا لدى المصابين بعلل مزمنة مثل السكر او الضغط, لان بعض الأعشاب وعند استعمالها على المدى الطويل قد تؤدي إلى زيادة فعالية الأدوية المستخدمة في علاج السكر مثلا وتسبب في هبوط عالي في سكر الدم, او تؤدي الى زيادة فعالية الأدوية المستخدمة في علاج ارتفاع الضغط وتسبب هبوط عالي في ضغط الدم.

هنالك أيضا  بعض الأعشاب التي تؤدي إلى زيادة تميع الدم وهو أمر قد يراه البعض مفيداً للحماية من الجلطات  الدموية، و لكن من جهة أخرى قد يؤدي تناولها المستمر إلى زيادة احتمالية النزيف الدموي لدى الأشخاص المعرضين له.

لقد بينت معلومات كثيرة ومن مصادر علمية ان بعض الأعشاب التي استخدمت في علاج حالات معينة أدت إلى نتائج خطيرة للذين استخدموها ومنها ما أدى إلى الوفاة. هذه المخاطر تكون في اقصى حالاتها لدى النساء الحوامل والمرضعات والأطفال وهم الحلقة الأضعف تجاه هذه المخاطر.

هنالك العشرات من الأمثلة حول هذا الموضوع نختصرها على مثالين. فدواء الوارفرين Warfarin مثلا والذي يستخدم لتسييل الدم ويستخدم من قبل الكثير من مرضى القلب، له تداخلات خطيرة مع الكثير من الأعشاب وقد اكد ذلك الكثير من الأخصائيين, حيث تم تسجيل 18 حالة تداخل خطيرة للدواء مع الأعشاب. الثوم Garlic مثلا يعتبر من الأعشاب العلاجية المهمة وهو مضاد للكولسترول والتهابات القصبات والحساسية ومخفض للضغط, إلا ان استخدامه بكثرة يؤدي الى حرقة المعدة وزيادة الغازات, كما وجد انه يسبب النزف عند تناوله بصورة كبيرة او عند استخدامه مع دواء الوارفرين.
                                                                د. جاسم حمادي/ فرع الكيمياء الصيدلانية

خريجي الكلية

القسم
الشهادة
السنة
النوع
الجنس
الاسم

الاساتذة والاداريين


القسم
اللقب
الاسم


طلبة الكلية

القسم
المرحلة
الشهادة
النوع
الجنس
الاسم