العيادة القانونية

 موضوعات العيادة القانونية ليست محددة علي سبيل الحصر، وليست ثابته علي مدار الوقت، بل تحددها اولويات المجتمع واهتماماته، وتتناول حقوق الإنسان وحرياته، سواء أكانت اجتماعية او اقتصادية او سياسية. وفي هذا الصدد، فإن دور التعليم القانوني الإكلينيكي ان يمزج بسلاسة ويسر بين اصول القانون الاساسية وتطورات فروعه واتجاهاته. ومن هنا، كان للعيادة القانونية في عدة دول ومنها امريكا امريكا - دور حيوي ونقطة تحول مجتمعية، سواء علي مستوي التعليم القانوني، اومن ناحية الثقافة القانونية في المجتمع، وبالتالي سيادة القانون وعدالته.

للاطلاع على المزيد من نشاطات وحدة العيادة القانونية انقر هنا